اللغة العربية إنتماء وهوية

للتواصل بين معلمات اللغة العربية


    أساليب علاج الضعف الإملائي

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin

    المساهمات : 22
    تاريخ التسجيل : 24/05/2010

    أساليب علاج الضعف الإملائي

    مُساهمة  Admin في الثلاثاء يونيو 01, 2010 3:02 pm




    أساليب علاج الضعف الإملائي :
    1- أن يحسن المعلم اختيار القطع الإملائية بحيث تتناسب مع مستوى التلاميذ وتخدم أهدافاً متعددة: دينية وتربوية ولغوية.
    2- كثرة التدريبات والتطبيقات المختلفة على المهارات المطلوبة.
    3- أن يقرأ المعلم النص قراءة صحيحة واضحة لا غموض فيها.
    4- تكليف الطالب استخراج المهارات من المقروء.
    5- تكليف التلاميذ بواجبات منزلية تتضمن مهارات مختلفة كأن يجمع التلميذ عشرين كلمة تنتهي بالتاء المربوطة وهكذا.
    6- توافر قطعة فـي نهاية كل درس تشتمل على المهارات تدريجياً ويدرب من خلالها التلميذ فـي المدرسة والبيت.
    7- الإكثار من الأمثلة المتشابهة للمهارة التي يتناولها المعلم فـي الحصة.
    8- الاهتمام باستخدام السبورة فـي تفسير معاني الكلمات الجديدة وربط الإملاء بالمواد الدراسية الأخرى.
    9- تدريب الأذن على حسن الإصغاء لمخارج الحروف.
    10- تدريب اللسان على النطق الصحيح.
    11- تدريب اليد المستمر على الكتابة.
    12- تدريب العين على الرؤية الصحيحة للكلمة.
    13- جمع الكلمات الصعبة التي يشكو منها كثير من التلاميذ وكتابتها ثم تعليقها على لوحات فـي طرقات وساحات المدرسة.
    14- تخصيص دفاتر لضعاف التلاميذ تكون فـي معيتهم كل حصة.
    15- معالجة ظاهرة ضعف القراءة عند التلاميذ وترغيب القراءة للطلاب بمختلف الوسائل.
    16- عدم التهاون فـي عملية الصحيح.
    17- أن يعتني المعلم بتدريب تلاميذه على أصوات الحروف ولا
    سيما
    الحروف المتقاربة فـي مخارجها الصوتية وفـي رسمها.
    18- أن يستخدم المعلم فـي تصحيح الأخطاء الإملائية، الأساليب
    المناسبة وخير ما يحقق الغاية، مساعدة التلميذ على كشف
    خطئه وتعرف الصواب بجهده هو.
    19- محاسبة التلاميذ على أخطائهم الإملائية فـي المواد الأخرى
    20- ألا يحرص المعلم على إملاء قطعة إملائية على تلاميذه فـي كل
    حصة، بل يجب عليه أن يخصص بعض الحصص للشرح
    والتوضيع والاكتفاء بكتابة كلمات مفردة حتى تثبت القاعدة الإملائية
    فـي أذهان التلاميذ.
    21- أن يطلب المعلم من تلاميذه أن يستذكروا عدة أسطر ثم
    يختبرهم فـي إملائها فـي اليوم التالي مع الاهتمام بالمعنى والفهم معا.
    22- تنويع طرق تدريس الإملاء لطرد الملل والسآمة ومراعاة الفروق
    الفردية.
    23- الاهتمام بالوسائل المتنوعة فـي تدريس الإملاء ولا سيما
    السبورة الشخصية والبطاقات والشرائح الشفافة.
    24- تشجيع وتحفيز الطلاب الذين تحسنوا بمختلف أساليب التحفيز
    والتشجيع
    25- حصر القواعد الإملائية الشاذة والتدريب الكافـي عليها.





      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء أكتوبر 24, 2017 3:05 am